نوال كناعنة عليمي، كفرقرع :‘ الالتزام بالوقت من أهم أدوات النجاح‘

الخميس 10 يناير 2019
أخر تحديث : الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 7:13 صباحًا
نوال كناعنة عليمي، كفرقرع :‘ الالتزام بالوقت من أهم أدوات النجاح‘

اكدت المربية نوال كناعنة عليمي ، مديرة مدرسة ابن سينا الإعدادية كفرقرع ، أنّ هناك أهمية لمعرفة إدارة الوقت واستغلاله على الوجه الأفضل والاصح , من خلال الالتزام بالمواعيد ،

والمهمات ، الامر الذي يعود بالفائدة على الطالب وعلى كل انسان يفتّش عن النجاح والتقدم والتميّز.
وقالت المربية نوال كناعنة عليمي :” الوقت له قيمة وثمن وهو من اهم أدوات النجاح فمن يقدر على استغلال وتنظيم وقته يمكنه تحقيق الإنجازات والوصول بعيدا ، من خلال الالتزام بالمواعيد والمهمات والالتزام والاحترام , بما في ذلك الالتزام بالدراسة والمدرسة”.
وأضافت المربّية نوال : ” انّ عملية التزام الطالب في الحضور الى المدرسة ، بالرغم الظروف المتقلبة ، مثل حالة الطقس او أي مناسبة او حالة أخرى تشير الى مدى مسؤولية الطالب وأيضا اهله، من هنا هناك أهمية بالغة وكبيرة لأهمية التزام الطلاب بمقاعد الدراسة , وكم كان مهما لدينا في مدرستنا ، وسائر المدارس ، التزام الطلاب في اول يوم من أيام الدراسة للفصل الدراسي الثاني بالرغم من الأحوال الجوية الشتوية ، فحضور الطلاب الى المدارس واهتمام اهاليهم بهذا الامر  بالرغم من الظروف القاهرة فهذا يدل على الالتزام واحترام الالتزام وثقافة الالتزام , وهذا امر مهم وضروري جدا يشير الى ثقافة الطلاب ومن حولهم بأهمية الالتزام “.

العمل على تعميق ثقافة الالتزام 
وتابعت المربّية نوال : ” من هنا علينا جميعا ان نعمل من اجل تعميق ثقافة الالتزام عند الطلاب وأبناء مجتمع الشباب لما ينعكس عليهم في بناء حياتهم المستقبلية ” .
وأضافت : ” أن مسؤولية التزام الطلاب بالحضور الى المدرسة تقع على عاتق الأهل، فهم من يجب عليهم تنظيم أوقات أبنائهم ومتابعتهم أثناء الذهاب والعودة من المدرسة، ومن اجل ذلك فقد بادرت وتبادر المدرسة من خلال برامج مهنية وتثقيفية ، الى زيادة وعي الأهالي والطلاب لأهمية الانتظام الدراسي ، من خلال تبني العديد من الأساليب التربوية لتعميق ثقافة الالتزام بالدراسة والمواعيد والوقت لما فيه نجاح وتميز لجمهور الطلاب”.

توافق ما بين الالتزام وتحقيق الأهداف 
كما وأشارت المربية نوال كناعنة عليمي ان ” هناك توافق ما بين الالتزام وتحقيق الأهداف ” ،الانسان الذي لا يلتزم هو انسان عادة لا يستطيع ان يحقق أهدافه ، نرى ان جميع الشعوب المتطورة وجميع الشعوب التي حققت إنجازات علمية رائعة وابداعية  من التكنولوجيا ، مثل تطوير سيارات وغيرها , هي شعوب ملتزمة والتي تتميز بالالتزام والانضباط الذاتي والانضباط المجتمعي”.
واردفت المربية نوال كناعنة عليمي ،قائلة :” لم يعد مقياس تقدم الحضارات في الوقت الحالي منوط إلى نسبة الإنتاجية وجودتها ، وإنما أصبح يعود إلى نسبة السرعة والمهارات المتوفرة لإنجاز الأعمال المطلوبة، وبالتالي فقد أصبح من الضروري الاهتمام بالوقت، وإدارته، والاستثمار الصحيح له، فعليه هناك أهمية كبيرة من اجل ان نكون مجتمع يتميز بالتطور الحضاري الناجح والناجع “.

التعاون مهم جدّا من أجل بناء مجتمع ناجح 
كما وأكدت المربية نوال كناعنة علمي ، على أهمية التعاون والمشاركة ما بين المسؤولين والأهالي من اجل العمل المشترك والشراكة لما في مصلحة بناء مجتمع صالح وسليم. من هنا نأمل من الأهالي وجميع المؤسسات التربوية جميعا ان نتعاون ونتكاتف وان نكون اسرة واحدة من اجل بناء مجتمع فاعل، ناجح، ناجع لأنه اذا لم نقم ببناء هذا المجتمع ، لن يبنيه احد لنا ، نحن الاهل ، نحن المسؤولين الموجودين بجهاز التربية والتعليم ، نحن سنصيغ مستقبل ابناؤنا وحياتنا كمجتمع عربي في دولة إسرائيل في السنوات القريبة من خلال تربية صحيحة ، سليمة ، وناجعة ، التي تعتمد على الضوابط والأخلاق وعلى القيم ، أتمنى للجميع فصلا دراسيا مثمرا وناجعا بالخير والبركة”.

اتـرك تـعـلـيـق 593 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مزايا نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.