نظرة فاحصة : ماذا بعد قضايا الفساد والرشوة ضد نتنياهو ؟

الجمعة 1 مارس 2019
أخر تحديث : الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 6:02 صباحًا
نظرة فاحصة : ماذا بعد قضايا الفساد والرشوة ضد نتنياهو ؟

من مايان لوبيل – بنيامين نتنياهو هو أبرز ساسة جيله على الساحة في إسرائيل. فعلى الصعيدين الداخلي والخارجي لم يحقق أي منافس ما حققه زعيم حزب ليكود المعروف على نطاق واسع باسم “بيبي” .
لكن المدعي العام الإسرائيلي أفيخاي ماندلبليت قال ، يوم الخميس ، إنه يعتزم توجيه اتهامات لنتنياهو في ثلاث قضايا فساد تشمل اتهامات بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة اعتمادا على ما ستسفر عنه جلسة استماع. يأتي ذلك قبل نحو 40 يوما من الانتخابات العامة التي تجرى في التاسع من أبريل نيسان والتي يسعى فيها نتنياهو لإعادة انتخابه.

وفيما يلي نظرة على الاحتمالات السياسية والقانونية التي تنتظر نتنياهو.

ما هي المزاعم؟
يواجه نتنياهو اتهامات في ثلاث قضايا فساد:
* القضية 4000 تزعم أن نتنياهو منح شركة الاتصالات الإسرائيلية بيزك معاملة تفضيلية مقابل تغطية صحفية أكثر إيجابية على موقع إخباري خاضع لسيطرة الرئيس السابق للشركة.
وقال المدعي العام إنه يعتزم اتهام نتنياهو بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة.
* القضية 1000 تزعم أن نتنياهو تلقى هدايا تشمل الشمبانيا والسيجار دون وجه حق من آرنون ميلشان وهو منتج سينمائي إسرائيلي في هوليوود ورجل الأعمال الأسترالي جيمس بيكر. وينفي الرجلان ارتكاب أي مخالفات.
وقال المدعي العام إنه يعتزم اتهام نتنياهو بالاحتيال وخيانة الأمانة في تلك القضية. ولن يوجه اتهامات لميلشان.
* القضية 2000: يشتبه بأن نتنياهو تفاوض على اتفاق مع مالك يديعوت أحرونوت الصحيفة الأكثر مبيعا في إسرائيل للحصول على تغطية صحفية أفضل مقابل تشريع يحد من نمو صحيفة أخرى منافسة.
وقال المدعي العام إنه يعتزم اتهام نتنياهو بالاحتيال وخيانة الأمانة في تلك القضية.

هل سيضطر نتنياهو للاستقالة؟
لا. فلا يوجد قانون يلزم نتنياهو بالاستقالة. ويسعى نتنياهو إلى تفويض جديد من الناخبين في انتخابات التاسع من أبريل نيسان وألمح إلى أنه يعتزم البقاء في المنصب أثناء خوض أي معركة قضائية. ويقول بعض المعلقين إنه قد يسعى للفوز في الانتخابات كوسيلة ضغط أثناء التفاوض على اتفاق مع المدعي العام.

هل تبدأ محاكمة قريبا؟
لا. سيحضر نتنياهو جلسة استماع تسبق المحاكمة مع المدعي العام ويمكن لمحاميه خلال الجلسة الدفع لإلغاء الاتهامات أو تخفيفها. ويمكن أن تستغرق هذه العملية أسابيع إن لم يكن شهورا.

ماذا سيواجه نتنياهو إذا أدين؟
تحمل الاتهامات بالرشوة عقوبة السجن لمدة تصل إلى عشر سنوات أو الغرامة أو الاثنين معا. وعقوبة الاحتيال وخيانة الأمانة السجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات.

ماذا يقول نتنياهو عن التحقيقات؟
ينفي نتنياهو ارتكاب أي مخالفات ويقول إنه ضحية حملة اضطهاد بتدبير من وسائل الإعلام وتيار اليسار.

ما هي الآفاق السياسية لنتنياهو؟
تحول السباق الانتخابي إلى منافسة حقيقية، بعدما كانت تظهر استطلاعات الرأي الأولية أن حزب ليكود الذي يتزعمه نتنياهو في طريقه للفوز المؤكد وتشكيل ائتلاف يميني حاكم. لكن تحالفا جديدا بين أقوى معارضيه، رئيس أركان الجيش السابق بيني جانتس ووزير المالية السابق يائير لابيد، قد يقلب الموازين لصالح كتلة يسار الوسط. وقد يؤدي إعلان اتهامات جنائية محتملة إلى تراجع شعبية نتنياهو.

لماذا يظل نتنياهو ناجحا رغم مرور هذه السنوات الطويلة؟
كثير من الناخبين الإسرائيليين معجبون بنهج نتنياهو الذي يضع أولوية للأمن على حساب السياسة. وهم يدركون أن طلاقته في اللغة الإنجليزية وخبرته الممتدة على مدى عقود منحتاه منزلة دولية رفيعة لا يمكن لأي سياسي إسرائيلي منازعته عليها. كما أن الاقتصاد الإسرائيلي قوي.
ولدى نتنياهو علاقة قوية مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي ظل داعما لمعارضة نتنياهو للاتفاق النووي مع إيران والذي كان قد جرى التفاوض بشأنه في عهد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.
كما أن قراري ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها أثارا غضب الفلسطينيين ولقيا ترحيبا من كثير من الإسرائيليين الذين شهدوا نفوذ نتنياهو في القرارين.
لكن خطة السلام التي وعدت بها الولايات المتحدة قد تتطلب تنازلات من نتنياهو والفلسطينيين مما قد يؤدي إلى خلاف بين إسرائيل وواشنطن.

حزب الليكود : “الحديث يدور عن ملاحقة سياسية “
من جانب آخر ، عقب حزب الليكود على هذا الموضوع بالقول : ” لم يُفاجأ احد من اعلان المستشار القضائي للحكومة الذي جاء بعد 3 سنوات من الضغوطات التي مارستها عليه الصحافة واليسار من اجل تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو بأي ثمن ، حتى وان لم يكن هنالك أساس .. المهم أن يكون ذلك قبل الانتخابات  “.
كما جاء في تعقيب حزب الليكود : ” الحديث يدور عن ملاحقة سياسية . ملاحقة رئيس الحكومة بدأن بمحاولة الصاق 4 ملفات رشاوى له . الان ، قبل الاستماع ، انهارت 3 منها ، وباقي الادعاءات ستنهار مثل مبنى من أوراق اللعب ، حينما يواجه رئيس الحكومة شهود الملك وحينما يجلب عشرات الشهود الذين لم يتم التحقيق معهم ، وعندما يعرض الملفات والبروتوكولات التي تثبت أن كل قراراته ونشاطاته كانت حسب القانون ” .

” الهدف واحد : اسقاط حكومة اليمين برئاسة نتنياهو وجلب حكومة يسار برئاسة غانتس – لبيد “
وتابع تعقيب حزب الليكود : ” نشر احادي الجانب لاعلان المستشار القضائي قبل شهر واحد من الانتخابات ، من دون اعطاء رئيس الحكومة فرصة للرد على هذه الاتهامات الفارغة ، هو تدخل صارخ وغير مسبوق بالانتخابات . الهدف واحد : اسقاط حكومة اليمين برئاسة نتنياهو وجلب حكومة يسار برئاسة غانتس – لبيد . ممنوع السماح بحدوث ذلك ” .

نتنياهو :” ملاحقة سياسية ورحلة صيد ضدنا لم يسبق لها مثيل “
وكان رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ، قد عقب في مؤتمر صحفي بمكتبه بشارع بلفور في مدينة القدس ، على قرار المستشار القضائي للحكومة افيحاي مندلبلت ، وقال نتنياهو :” امر خطير جدا حدث اليوم في إسرائيل ، لمدة ثلاث سنوات يقومون بملاحقة سياسية ضدنا ، ملاحقة سياسية ورحلة صيد ضدنا لم يسبق لها مثيل ، والغرض الوحيد منها هو اسقاط الحكومة اليمينية ورفع حزب اليسار ، لابيد وغانتس ” .
وتابع نتنياهو :” لقد قاموا بتفعيل ضغط متواصل وغير انساني على المستشار القضائي لكي يقول انه يدرس امكانية توجيه لائحة اتهام ضدي ، وبات واضحا انه ليس هناك أي شيء ، فالهدف الوحيد هو التأثير على الانتخابات حتى وهو معروف ان برج اوراق الشدة هذا سينهار”.

”  لا اذكر فترة كان بها اليسار سعيدا مثل هذا اليوم “
واردف نتنياهو :” المستشار القضائي هو دم ولحم ، لهذا نجح الضغط ، لقد وقع امر خطير بهذا اليوم في الديمقراطية الاسرائيلية ولاول مرة بتاريخ الدولة تفتتح جلسات استماع قبل ايام واسابيع من انتخابات الكنيست، فكل مواطن يدرك ان الهدف من هذا التوقيت هو اسقاط حكومة اليمين ، فهذا هو هدفهم ، هو تحريض الجمهور بلطف نحوي دون إمكانية تقديم هذه الادعاءات الآن ، الا فقط بعد الانتخابات، وانا اعلم ان معظم مصوتي حزب الليكود لن يتأثروا، ولكن ستؤثر على قلائل لكي يعلو اليسار الى الحكم، فهناك بث خاص بوسائل الاعلام واحتفالات بالاستوديوهات ، فانا لا اذكر فترة كان بها اليسار سعيدا مثل هذا اليوم “.

اتـرك تـعـلـيـق 3 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مزايا نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.